كنوز ميديا – أكد رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، ان ايران أدت دورا فاعلا للغاية في مواجهة الارهابيين بالعراق، مضيفا ان اصحاب القرار العسكري والسياسي في العراق حريصون على مصلحة البلاد.

قال سليم الجبوري اليوم السبت خلال مؤتمر صحفي مشترك بطهران مع رئيس مجلس الشورى الاسلامي، علي لاريجاني، قال: كان لدينا اليوم لقاء رسمي على رأس وفد من البرلمان العراقي، مع لاريجاني.

وصرح الجبوري ان اصحاب القرار والمؤسسات الحكومية في العراق، كلها تؤمن انه علينا إرساء علاقات أقوى وأفضل مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وأن تكون هذه العلاقات مستمرة لنتمكن من بناء جسور التعاون مع ايران في جميع المجالات، وخاصة في المجالات الاقتصادية والبرلمانية، ونرى ان هكذا علاقات وتعاون يصب في مصلحة البلدين.

وفي جانب آخر من المؤتمر الصحفي، قال الجبوري: اننا نواجه أزمة امنية في المنطقة، هذه الازمة التي نشهدها ويجسدها داعش والجماعات الارهابية، لذلك كنا بحاجة الى ان تقف دول المنطقة الى جانبنا، الا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي التي أدت دورا فاعلا للغاية في هذا المجال، وعلى اي حال شهدنا ان ايران أدت دورا واسعا للغاية في مواجهة داعش وبذل العون للعراق.

وأكد اننا كنا نرغب ان يؤدي العراق دورا اكبر في مواجهة الارهابيين، وان يكون له دور أوضح في هذا المجال، وكنا بصدد ان تكون لنا رؤى موحدة في التصدي مع هذه الظاهرة والازمات في داخل وخارج العراق، وفي الوقت الحاضر نتحرك بهذا الاتجاه بأن نبني علاقات مع مختلف الدول ونستفيد منها في التصدي للازمات، ونعتقد ان علينا ان نجعل مواجهة الارهاب في المرتبة الاولى من اهتماماتنا.

ولفت رئيس البرلمان الى انه والوفد المرافق له اجرى محادثات مع لاريجاني بشأن العلاقات التجارية والاقتصادية، وقد بذل الجانبان اهتماما كبيرا بهذه المجالات، وتمكنا التوصل الى نقاط مشتركة.

وتابع الجبوري “تحدثنا بشأن نتائج اجتماع اتحاد البرلمانات الاسلامية الذي عقد في بغداد، وتم تبادل الآراء بشأن القرارات التي اتخذت هناك بما فيها مواجهة الارهاب والحركات الارهابية وأن يكون التعاون بين جميع الدول موحدا.

وردا على سؤال عن السبيل الذي يساعد في حل الخلافات السياسية في العراق، قال الجبوري: ان اصحاب القرار العسكري والسياسي في العراق حريصون على مصلحة البلاد، وان اي قرار يتخذونه يأتي في إطار مصلحة العراق، موضحا انهم لديهم هذه الحنكة والحكمة لحل المشكلات، وهم يركزون على توحيد مواقفهم لمواجهة الارهاب وحل الازمة الاقتصادية”.

وجدد الجبوري التهنئة للاريجاني بمناسبة انتخابه رئيسا لمجلس الشورى الاسلامي، وأشاد بشخصيته ووصفه بأنه يليق بمنصب رئيس البرلمان بما يعرف عنه تحليه بالحكمة والحنكة والقدرة على مواجهة الازمات.

المشاركة

اترك تعليق