كنوز ميديا / بغداد
أكدت النائب عن محافظة الموصل نهلة الهبابي، الخميس، أن نواب وأعضاء مجلس نينوى يخشون التنديد بسياسة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني التوسعية خوفاً على مصالحهم في أربيل، فيما شددت على ضرورة تدخل الحكومة المركزية لإيقاف تجاوزات البيشمركة الكردية في مناطق الموصل المسيطر عليها من قبلهم.
وقالت الهبابي في تصريح اطلعت عليه ” كنوز ميديا” إن “الحكومة الاتحادية في بغداد مُلزمة بإيقاف تجاوزات قوات البيشمركة الكردية في مناطق جنوب مدينة الموصل الخاضعة لسيطرتهم بعد تحريرها من سيطرة داعش”، مشددةً على “ضرورة تفعيل المادة 140 الخاصة بالأراضي المتنازع عليها بين أربيل وبغداد”.
وأضافت أن “نواب وأعضاء مجلس نينوى يخشون التنديد بسياسة مسعود بارزاني التوسعية خوفاً على مصالحهم وعوائلهم وأموالهم المتواجدة في أربيل”.
وكشف رئيس الوزراء حيدر العبادي، الثلاثاء الماضي، عن وجود تفاهم مع إقليم كردستان بشأن عدم تقسيم مدينة الموصل بعد تحريرها من سيطرة تنظيم داعش، فيما أكدت حكومة أربيل أن البيشمركة ستواصل تقدمها ولن تنسحب من المناطق التي استعادت السيطرة عليها .

المصدر / المعلومة

المشاركة

اترك تعليق