كنوز ميديا – طالب نائب عن التحالف الوطني اليوم الخميس اتحاد القوى العراقية بأستغلال الفرصة الاخيرة لقانون العفو العام والقبول بالتعديلات التي أجريت عليه فيما يخص الفقرة الثامنة من القرار.

النائب صادق المحنا وفي حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، أكد ان الخلاف حول قانون العفو العام يتمحور حول الفقرة الثامنة من القانون المذكور والتي تخص أعادة محاكمة المجرمين المتهمين بقضايا ارهابية مشيرا الى انه تم التوصل الى صيغة توافقية بين التحالف الوطني واتحاد القوى العراقية لتمرير هذا القانون دون ان يمس جوهر القانون الاصلي .

واضاف المحنا ان التحالف الوطني لن يقدموا تنازلات في المستقبل القريب حول هذا القانون عادا هذا التعديل هو الاخير كون اغلب النواب متفقون على ان جميع من تلطخت ايديهم بدماء العراقيين لا يجوز اطلاق سراحهم او اعادة محاكتمهم وتحت اي ذريعة كانت ، مبينا ان شمول جميع الارهابين بهذا العفو يعتبر هدراً لجهودالاجهزة الامنية واستخفافا بدماء العراقيين وذوي الشهداء .

واثارت مسودة قانون العفو العام، خلال جلسة مجلس النواب ليوم الاثنين الماضي جدلا واسعا بين الكتل النيابية والمواطنين حول التصويت عليه من عدمه، وللمرة الثانية ارجأ رئيس المجلس سليم الجبوري التصويت على القانون إلى الأسبوع المقبل.

المشاركة

اترك تعليق