كنوز ميديا/الانبار..
أعلنت عشائر المنطقة الغربية لمحافظة الانبار، الخميس، براءتها من المنتمين لتنظيم “داعش” الاجرامي، مطالبين عوائل التنظيم بالرحيل من مناطقهم والا تعرضوا للمساءلة القانونية والعشائرية.
وقال الشيخ والقيادي في الحشد الشعبي قطري العبيدي في تصريح  إن “شيوخ ووجهاء مناطق الانبار الغربية اعلنوا براءتهم من كل من انتمى الى تنظيم داعش الاجرامي تحت اي مسميات كانت وسار على نهجهم طيلة سيطرتهم على مدن الانبار المختلفة، واصدروا ميثاق شرف يلزم كافة العشائر بمحاربة فكر التنظيم الاجرامي”.
واضاف ان “البراءة شملت كافة الشخصيات التي انتمت الى التنظيم وقامت بمد يد العون لعناصر التنظيم”، مبينا ان “اعلان البراءة من هذه الشخصيات جاء من اجل تنظيف مناطق غربي الانبار من هذا الفكر الذي لايمت الى الاسلام بصلة”.
وأكد العبيدي “تأييد شيوخ ووجهاء الانبار المطلق للقوات الامنية والقوات الساندة لها في الوقوف صفا واحدا لمحاربة داعش الاجرامي اينما كان”، مبيناً أن “شيوخ الانبار طالبوا عوائل المنتمين لداعش بالرحيل من مناطق سكناهم، والا تعرضوا للمساءلة القانونية والعشائرية”.
يذكر ان شيوخ ووجهاء ناحية البغدادي غربي الانبار قاموا قبل اقل من اسبوع بترحيل 17 عائلة من عوائل عناصر عصابات داعش الاجرامية
المشاركة

اترك تعليق