كنوز ميديا/ وكالات

انتقد المساعد الخاص لرئیس مجلس الشوری الإسلامي للشؤون الدولیة حسین أمیر عبداللهیان السیاسة الخاطئة التي تتبعها الولایات المتحدة في سوریا مؤکداً إن إیران تدعم کل الجهود الهادفة إلی حل الأزمة السوریة بالطرق السلمیة.

وخلال استقباله امس الاربعاء النائب في البرلمان السوري مساعد رئیس لجنة المصالحة الوطنیة السوریة حسین راغب الحسین، أعرب امير عبد اللهیان عن اسفه لمعاناة بلدتي الفوعة وکفریا التی تحاصرهما الجماعات الإرهابیة، وقال إن المجتمع الدولي لم یتخذ أي خطوات إیجابیة للحد من جرائم الجماعات الإرهابیة في سوریا مشیراً إلی أن الخطوات الإستعراضیة التي قام بها التحالف ضد الإرهاب عزز من قوة الجماعات الإرهابیة.

من جانبه، ثمن راغب الحسین الدعم الذي تقدمه إیران لسوریا وقال: إن الحکومة والشعب السوریین لن ینسیا الدعم الشامل الذي تقدمه الجمهوریة الإسلامیة لسوریا.

وأعرب الحسین عن قلقه لإستمرار الأزمة في بلدتي الفوعة وکفریا مشیراً إلی عدم اتخاذ المنظمات الدولیة أي خطوة للحد من جرائم الجماعات الإرهابیة رغم الأکاذیب التي تطلقها في هذا المجال.

المشاركة

اترك تعليق