كنوز ميديا / بغداد
كشف المتحدث بأسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الأسدي، عن إغلاق 115 مقرا وهمياً في العاصمة بغداد ومحافظتي البصرة وميسان خلال عام واحد.
وقال الأسدي في تصريح صحفي اليوم” إن الحشد الشعبي تمكن خلال عامٍ واحد من إغلاق 60 مقرا وهميا في بغداد و30 في البصرة وحوالي 25 في العمارة والإجراءات ما زالت مستمرة”، مشيرا إلى أن “الإجراءات ستشمل الأشخاص الذين يتحركون بصفة الحشد وباسمه وهم ليسوا جزءا منه”.
وأضاف ” أن الهيئة ستتخذ عقوبات حازمة بحق كل من يدعي الانتساب لها”، موضحا أن “القضاء أفرز قاضٍ مختص بقضايا الحشد وتنقل له القضايا بعد اعتقال ممن يدعي الانتساب له”.
وأصدرت هيئة الحشد الشعبي، ليلة امس، بيانا بشأن المدعو( الباقري النجفي) الذي انتشرت صوره على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا مدعيا انتسابه للحشد الشعبي، فيما اعتزمت إصدار جملة من التعليمات والأوامر والتوجيهات التي تساعد في القضاء على الاستهانة بأمن الناس.
المشاركة

اترك تعليق