كنوز ميديا / بغداد
اكد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الوزراء سعد الحديثي اليوم ان” عدم قناعة مجلس النواب باجوبة العبيدي حول قضية اتهام رئيس البرلمان سليم الجبوري وبعض النواب , مهد الطريق لإقالته في الجلسة المقبلة , لافتا الى ان” اقالته العبيدي اصبحت قاب قوسين او ادنى .
وقال الحديثي في حديث متلفز لقناة العراقية الرسمية تابعته ” كنوز ميديا ” ان, اجوبة وزير الدفاع خالد العبيدي كانت مخيبة للامال ولم تحضى بقبول اغلب اعضاء المجلس , مما اصبحت قضية اقالته من منصبة وشيكة , مبينا ان” اقالة العبيدي يجب ان تحضى باغلبية نيابية حسب ما نص عليه الدستور العراقي حتى ان أقر مجلس الوزراء بمهنيته العالية .
واشار الى ان” كلمة الفصل ستكون للبرلمان حول اقالة العبيدي من عدمها .
وصوت مجلس النواب بجلسته التي عقدت اليوم الاثنين برئاسة سليم الجبوري وحضور 214 نائبا على عدم القناعة بأجوبة وزير الدفاع خالد العبيدي.
وقال مصدر نيابي ان “عدد المقتنعين بأجوبة العبيدي لم يتجاوز العشرة اعضاء”.

المشاركة

2 تعليقات

اترك تعليق