أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، الاثنين، أن مرشح منظمة بدر قاسم الاعرجي لوزارة الداخلية مازال محط نقاش، فيما شدد على رفض البرلمان التصويت على أي وزير “متحزب”.

وقال الصيهود في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “عملية التصويت التي جرت اليوم على خمسة وزراء تمت وفق آلية اعتمدها اعضاء المجلس تقضي بالتصويت وفق المهنية والاستقلالية على المرشحين”, مبينا ان “المجلس سوف لن يصوت مستقبلا على اي مرشح متحزب” .

واضاف أن رئيس الوزراء حيدر العبادي لم يعرض مرشح وزارة الداخلية للتصويت لانه مازال محط نقاش.

المشاركة

اترك تعليق