كنوز ميديا – اتهم المكون التركماني، الاثنين، رئيس الوزراء حيدر العبادي بعدم ايفاءه بالوعود التي قطعها امام الشعب العراقي برشيح شخصية تركمانية لشغل احدى المناصب الوزارية.

وقال النائب عن الجبهة حسن توران في مؤتمر صحفي عقده بمجلس النواب بحضور نواب التركمان إن “رئيس الوزراء قطع وعداً على نفسه بتمثيل كافة المكونات في الكابينة الوزارية واستبشرنا بهذا الوعد خيرا وان تكون صفحة جديدة في بناء العراق الجديد”.

وأضاف توران, “اننا فؤجئنا بنكث العبادي بوعده وقدمت الكابينة دون أي مرشح تركماني رغم تقديمنا الكثير من الشخصيات التكنوقراط التركمان لشغل احد المناصب الوزارية”, معتبرا هذه الخطوة بإنها “دليل على عدم ايفاء رئيس الوزراء بوعوده التي قطعها امام الشعب العراقي”.

واوضح ان “عدم الاكتراث من قبل رئيس الوزراء بالتركمان ومناطقهم يثير علامات استفهام كثيرة بشأن التفاهمات والاتفاقات في الملف النفطي بمحافظة كركوك وهو سكوت الحكومة على الخروقات الكبيرة في هذا الملف”.

المشاركة

اترك تعليق