كنوز ميديا – دعت لجنة العلاقات الخارجية النيابية، الأحد، جميع الساسة العراقيين إلى التعامل مع تركيا كدولة محتلة، مبينة ان أي سياسي يتعامل معها بخلاف ذلك  فهو “خائن للعراق”.

 وقال عضو اللجنة مثال الالوسي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “الانتهاك التركي للسيادة العراقية مستمر وسيستمر بسبب ضعف الحكومة العراقية وتجاهلها للاحتلال التركي”، موضحا ان “حكومة العبادي ضعيفة وغير قادرة على حماية الأراضي العراقية من التدخلات الأجنبية وشاهد ذلك الاحتلال التركي وتمادي وقيامه بعملية عسكرية في مدينة زاخو”.

وبين الالوسي ان “العراق يجب ان يبني علاقات طيبة مع جميع دول الجوار من ضمنها تركيا لكن ذلك لا يتم على حساب السيادة العراقية وحماية الأراضي العراقية”، مطالبا “جميع الساسة العراقيين في الحكومة والبرلمان وغيرهم بالتعامل مع تركيا كدولة محتلة للأراضي العراقية ومن يتعامل معها عكس ذلك فهو خائن للعراق وشعبه”.

وكانت القوات الأمنية التركية قد ألقت القبض على أحد المتهمين بالمشاركة في المحاولة الانقلابية التي شهدتها تركيا في احدى البلدات بالقرب من مدينة زاخو باقليم كردستان بحسب ما نقله موقع سي ان ان ترك الخبري.

 

المشاركة

اترك تعليق