كنوز ميديا – كشفت اللجنة القانونية النيابية اليوم عن قرب حسم ملف تعويض ذوي ضحايا تفجير الكرادة بعد تصويت مجلس النواب على اعتبار المنطقة “منكوبة”

وقال عضو اللجنة سليم شوقي في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان مجلس النواب حريص جدا على ان تصرف التعويضات لذوي شهداء وجرحى منطقة الكرادة بالسرعة الممكنة من خلال ارسال برقيات عدة الى الجهات المختصة لحسم هذا الموضوع ، مشيرا الى ان مجلس النواب سوف يستخدم كل الضغوط الممكنة على الحكومة لاجل صرف هذه التعويضات لمستحقيها.

واضاف شوقي ان مجلس النواب شكل لجنة مصغرة مكونة من اعضاء في لجنة الامن والدفاع النيابية تتابع التوصيات التي خرجت بها اللجان السابقة والتي شكلت لنفس الغرض من اجل الاسراع في صرف التعويضات.   

ووجه المجلس بتشكيل لجنة من الامانة العامة لمجلس الوزراء ومحافظة بغداد ومؤسسة الشهداء وممثل عن القطاع الخاص تتولى تعويض عوائل شهداء الكرادة واعمار مادمره الارهاب، وتخويل اللجنة عمليات الصرف الاصولية والمواد العينية.

وصرح مدير عام دائرة شؤون الإرهاب ومسؤول ملف تعويضات ضحايا تفجير الكرداة طارق المندلاوي أن ملف 156 من ضحايا الهجوم قد تم تجهيزه لتلقي ذويهم التعويضات اللازمة، من أصل 166 تم إصدار شهادات وفاة لهم من قبل وزارة الصحة العراقية.

المشاركة

اترك تعليق