كنوز ميديا – أكد المؤتمر الدولي الثاني للعمليات النفسية والإعلامية لمواجهة داعش في بيانه الختامي على ضرورة تعميق التعاون لمرحلة مابعد الإرهاب في العراق.
وذكرت اللجنة التحضيرية للمؤتمر في بيانها الختامي حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، أنه تحت شعار العالم مع العراق لهزيمة داعش انعقد في بغداد المؤتمر الدولي الثاني للعمليات النفسية والإعلامية لمواجهة داعش، للفترة من 10-11 اب 2016 بمشاركة واسعة للتحالف الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وحلف الناتو والمؤسسات العراقية المعنية.
واضافت ان” المؤتمر تضمن عقد ثمان حلقات نقاشية تمحورت حول المواضيع {جهود الحرب النفسية الدولية لمحاربة داعش، التعاون المشترك بين قوات التحالف والقوات المسلحة العراقية وقوات البيشمركة، تجربة العراق في مكافحة داعش، عمليات تحرير الرمادي والفلوجة والدروس المستنبطة، عمليات تحرير نينوى، دور مراكز البحوث في محاربة داعش، رؤية عراقية الإرهاب متعددة الجنسيات بعقيدة واحدة، الجهود الإعلامية والنفسية والإنسانية لدعم عمليات تحرير نينوى}.
وأوضحت، ان العراق وحكومته ستنتصر على الدواعش ويتم تحرير المدن العراقية كاملة قريبا ومع هذا انطلاقا من الإدراك العميق لخطورة عقيدة داعش في تخريب النفوس والعقول فإننا نتطلع لاستمرار وتعميق التعاون مع التحالف الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأوربي والناتو وكافة المؤسسات المعنية في العالم لمواجهة مرحلة مابعد داعش للتحرك الى الامام بخطى مدروسة ومنسقة لدحر الإرهاب فكريا وعقائديا بالاستناد إلى إستراتيجية واضحة تحدد الأهداف وتخصص الموارد اللازمة للتنفيذ خاصة”.
وبينت ان” المرحلة التي ستلي اندحار داعش عسكريا لاتقل خطورة عن مرحلة تمكينها ، والعراق خلالها سيحتاج الى المزيد من الدعم الدولي في مجال تثبيت الاستقرار إلى المدن المحررة لإزالة الآثار التي تركها الإرهاب وبناء الأمن والسلام بعد المساعدة لعودة النازحين إلى مدنهم “.
وختمت ان” العالم الحر لم يعد يتحمل المزيد من الدماء والخراب بسبب العنف والتطرف الديني باسوا إشكاله متمثلا بالتفكير من اجل القتل بدم بارد وان العراق الذي عانى من هذا التطرف يقف مع العالم في محاربته ويعمل مع الجميع لتكوين عالم بدون داعش عالم تسوده المحبة ويعم في السلام ولامستقبل لداعش فيه .
وشهدت العاصمة بغداد، امس الأربعاء، انعقاد المؤتمر الدولي الثاني للعمليات النفسية والإعلامية لهزيمة داعش، تحت عنوان {العالم مع العراق لهزيمة داعش}، بمشاركة عدد من الدول، وتم خلاله التطرق إلى ضرورة توحيد الجهود لمواجهة عصابات داعش.
المشاركة

اترك تعليق