كنوز ميديا – كشف النائب عن جبهة الإصلاح محمد الصيهود، الخميس، عن جهات سياسية تحاول إطلاق إرهابيين من السجون وإعادة محاكمة محكومين بالإعدام من خلال قانون العفو العام، المؤمل إقراره السبت المقبل.

وقال الصيهود في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “اغلب القوى السياسية ترفض العفو عن أي إرهابي أو شخص تلطخت يده بدماء العراق أو إعادة محاكمة محكومين بالإعدام من خلال قانون العفو العام”، مبينا ان “مجلس النواب قرأ القانون مرتين وهو خالي تماما من أي فقرة تتيح الإفراج عن إرهابي أو إعادة محاكمة محكمين بالإعدام”.

وبين ان “السبت المقبل سيعرض قانون العفو العام على جدول اعمال البرلمان للتصويت عليه وسيتم الاطلاع على الصياغة النهائية للقانون وفي حال شمول الإرهابيين أو إعادة محاكمة محكمين بالإعدام لم ولن يمرر القانون فهناك أغلبية نيابية رافضة لذلك”.

وأكد رئيس البرلمان سليم الجبوري، اليوم الخميس، ان قانون العفو العام سيدرج على جدول اعمال جلسة السبت المقبل للتصويت عليه.

 

المشاركة

اترك تعليق