كنوز ميديا / بغداد

حملت لجنة الصحة في مجلس محافظة بغداد اليوم , مكتب المفتش العام في وزارة الصحة ,كارثة الحريق الذي نشب في ردهة “الخدج” لمستشفى اليرموك والذي راح ضحيته ( 13) طفلا , مطالبة” مكتب المفتش العام في وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة تبيان حقيقة ما جرى للراي العام باسرع وقت .

عضو اللجنة ناهدة على حسين وفي حديث  قالت ان ,مكتب المفتش العام في وزارة الصحة هو الجهة المعنية في كارثة مستشفى اليرموك التي حصلت يوم أمس , ويجب ان تاخذ على عاتقها تبيان حقيقة وأسباب هذا الحريق .

وأضافت إن” دور مجلس محافظة بغداد هو تشريعي ورقابي بالتنسيق مع الدوائر المعنية في وزارة الصحة , مبينة أن” حريق مستشفى اليرموك ليس سهلا ,فهناك تداخلات واحتمالات كثيرة تحتاج الى تحقيق من قبل الجهات المعنية .

وأشارت  إلى أن ” وزارة  الصحة تبقى معنية أكثر من غيرها في رسم السياسة الصحية والفنية ووضع الخطط الإستراتيجية للدوائر التابعة لها , لافتة الى ان” الامور المالية  والادارية مازالت تحت رعايتها.

وكان حريق قد أندلع، فجر أمس الاربعاء، بقسم الولادة في مستشفى اليرموك التعليمي بجانب الكرخ في بغداد، وقالت وزارة الصحة إنه تسبب بوفاة 13 طفلاً رضيعا في الخدج وإنقاذ سبعة آخرين و29 سيدة، وتم نقلهم إلى مستشفى آخر.

وأعفت وزيرة الصحة، عديلة حمود، مدير مستشفى اليرموك التعليمي على خلفية الحريق، وطالبت مجلس محافظة بغداد، بعدم الاستمرار بتمسكه بمدير عام صحة بغداد /الكرخ (جاسب لطيف الحجامي) “لضعفه وفشله في إدارة الدائرة”.

ووجهت حمود المفتش العام في الوزارة بالتحقيق وتقديم نتائجه خلال 48 ساعة، متعهدة بتقديم الاستقالة اذا أثبت التحقيق تقصيرها بالحادثة.

المشاركة

اترك تعليق