كنوز ميديا  / متابعة

أعلنت مديرية توزيع الكهرباء في المنطقة الجنوبية أن البارجات التركية الثلاث التي تجهز محافظة البصرة بالطاقة الكهربائية بواقع 350 ميكا واط أعيد تشغيلها بعد ساعات على ايقافها بسبب تراكم الديون.

وقال مدير المديرية محمد عبد الأمير في تصريح إن “البارجات التركية الثلاث التي تغذي البصرة بنحو 350 ميكا واط أعيد تشغيلها وبدأت عملية اضافة الطاقة التي تنتجها الى الشبكة، وذلك بعد ساعات على ايقافها عن العمل بسبب تراكم الديون”، مبيناً أن “وزير الكهرباء قاسم الفهداوي تدخل بعد إيقاف البارجات وأجرى اتصالات مع الشركة التركية تحدث خلالها بلهجة شديدة من أجل إعادة تشغيلها”.

وفي سياق متصل، قال محافظ البصرة ماجد النصراوي خلال مؤتمر صحافي إن “مجلس الوزراء وافق على صرف جزء من الديون المستحقة للشركة التركية المالكة للبوارج”، مضيفاً أن “وزير الخارجية ابراهيم الجعفري المتواجد في المحافظة ساهم أيضاً في حل المشكلة، حيث اتصل بالسفير التركي في بغداد وطلب منه إعادة تشغيل البوارج”.

وأعلنت مديرية توزيع الكهرباء في المنطقة الجنوبية عن قيام الشركة التركية المالكة للبوارج بإيقافها عن العمل منذ ساعة مبكرة من صباح يوم الثلاثاء بسبب تراكم الديون، وهو ما أدى الى ازدياد ساعات قطع الكهرباء عن بعض مناطق البصرة، وهذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها الشركة بنفس الإجراء، فقد قامت بذلك في (27 حزيران 2016) من أجل الضغط على الحكومة العراقية لصرف ديونها المتراكمة، وهو ما أدى الى فقدان 350 ميكا واط، وبعد ساعات من المفاوضات تم التوصل الى اتفاق أدى الى اعادة تشغيلها.

المشاركة

اترك تعليق