كنوز ميديا – اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي ان “محمد محمد صادق الصدر، كان استمرارا للخط الجهادي المضيء للعلماء المجاهدين ومراجع الدين المضحين والمدافعين عن الاسلام والوطن والشعب.
وقال العبادي في بيان حصلت وكالة [كنوز ميديا] على نسخة منه، اليوم الاحد “نحن نعيش في هذه الايام الذكرى السنوية لاستشهاد اية الله العظمى السيد محمد محمد صادق الصدر، ونستذكر صورة من صور الجهاد والبطولة والفداء والتضحية بالنفس، اذ ارتكبت السلطة القمعية للنظام البعثي البائد جريمتها الكبيرة باغتيال الصدر ونجليه بعد ان عجزت عن مواجهته وهو يقود الجماهير نحو التغيير والإصلاح”.
واضاف العبادي ان “الصدر قد التحق مع الشهيد السعيد السيد محمد باقر الصدر وكوكبة العلماء المجاهدين”،معزيا انفسنا والشعب العراقي واسرة الشهيد الصدر بهذا المصاب الكبير”.
المشاركة

اترك تعليق