كنوز ميديا

لم يعد القفاز الآلي من صنع وكالة ناسا وشركة جنرال موتورز حكرا على رواد الفضاء، حيث ستقوم شركة السيارات هذه باختباره في مصانعها لمساعدة العمال.

وكان قد صمم الروبوت “Robonaut 2” في البداية لمساعدة رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية تقنيا في أداء المهمات الفضائية.

وبعد العودة إلى الأرض أعلنت شركة جنرال موتورز عن نيتها اختبار نسخة جديدة من الروبوت هي عبارة عن قفازات تحمل اسم “RoboGlove” في مصانعها بالاشتراك مع الشركة السويدية “Bioservo”.

وتعد قفازات “RoboGlove” نتاج شراكة دامت 9 سنوات بين شركة إنتاج السيارات ووكالة الفضاء الأمريكية، وهي جهاز يستخدم نظاما متطورا من أجهزة الاستشعار وأوتارا اصطناعية، تعمل مثل أعصاب الانسان وعضلاته بقوة هائلة، ولكن ليس بمهارة اليد البشرية.

وإلى جانب القوة، سيسمح الجهاز الجديد أيضا لوكالة ناسا بالتحكم عن بعد بروبوتها “Robonaut 2” عن طريق التحكم الإيمائي.

ويمكن استخدام هذه القفازات الروبوتية الجديدة في مختلف المجالات الصناعية لخفض الأعباء عن بعض الأعمال اليدوية، خاصة وأن شركات مثل هيونداي وبي أم دبليو وباناسونيك قد طورت مثل هذا النوع من الأجهزة.

المشاركة

اترك تعليق