بغداد / كنوز ميديا –

اكد عضو تيار الاصلاح حيدر الفوادي، اليوم الاثنين ، ان الدور الوطني الذي يؤدية المقاتلين في الحشد الشعبي في تحرير المدن المغتصبة من داعش محط فخر واعتزاز للعراق والعراقيين .

وقال الفوادي في تصريح ان بعض الدول العربية والاقليمة غالباً ما تحاول استهداف الحشد الشعبي والتضليل على الرأي العام .

واوضح الفوادي ان تلك الدول لا تريد الخير للعراق وهم جزء من المشروع والمخطط الذي يهدف الى اضعاف العملية السياسية في العراق .

واضاف الفوادي ان على الامارات وجميع الدول الاقليمية عدم التدخل في الشأن الداخلي العراقي . مبيناً ان الحشد الشعبي هو هيئة تابعة الى مجلس الوزراء وهي مؤسسة حكومية ولا نسمح لاي طرف من الاطراف المساس بها لا من قريب او بعيد .

يذكر ان” لجنة العلاقات الخارجية ادانت تصريحات وزير الخارجية الإماراتي التي أدلى بها يوم الجمعة في موسكو بخصوص الحشد الشعبي واللهجة الطائفية التي تحدث بها وذلك من خلال إعتباره الحشد الشعبي وفصائل المقاومة الإسلامية تنظيمات إرهابية أسوة بداعش والنصرة الإرهابيتين متجاهلاً أن الحشد الشعبي والفصائل العراقية تقاتل بأمر القائد العام للقوات المسلحة .

وتعد تصريحات الوزير الإماراتي تدخلاً مرفوضاً في شؤون العراق الداخلية وخلطاً للأوراق ودفاعاً عن داعش وحماية لها .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here