بغداد / كنوز ميديا –
اكد عضو التحالف الوطني صادق اللبان ، اليوم الاثنين ، ان دعوة رئيس الوزراء حيدر العبادي بتشكيل كتلة وطنية عابرة للطائفية هي امنية كل عراقي وقد تكون حلا للعملية السياسية .
وقال اللبان في تصريح ان اخفق الجميع في العمل من اجل العراق قد تكون هذا الامنية هي المخرج من المازق، موضحاً ان هذه الفرصة او التجربة لا تتحقق الا ان يكون صاحب هذه الدعوة ليس لديه تاريخ سياسي مع حزبه او كتلته السياسية .
واضاف اللبان ان تشكيل كتلة جديدة يحتاج الى فك ارتباط مع كتلة اخرى والانضمام اليها من قبل السياسيين الجدد او الاشخاص الذين يشاركون في العمل السياسي وتقديم خدمة للوطن ، مبيناً ان هذه الدعوى ممكن ان تنجح في حال ان المنضوين تحت عباءة الكتل الاخرى يستطيعون التحرر من ضغوطات كتلهم .
يذكر ان” رئيس الوزراء حيدر العبادي يسعى لتشكيل كتلة نيابية عابرة للطائفية والمذهبية في العراق ل تشارك في الانتخابات المقبلة.كاشفاً عن عزمه تشكيل كتلة كبيرة عابرة للطائفية تمهيداً للانسحاب من التحالف الوطني .
وقال العبادي في كلمة ألقاها بمؤتمر المصالحة المجتمعية، إن “الكثير من الكتل السياسية اليوم أقيمت على أساس إثني أو مذهبي، وأطمح لإيجاد كتلة كبيرة عابرة للطائفية والإثنية”.مؤكدا أنه “يمكن تحقيق ذلك وتشكيل كتلة كبيرة عابرة للطائفية تشارك في الانتخابات المقبلة تعكس المجتمع، لعبور الأزمة التي يمر بها العراق”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here