متابعة / كنوز ميديا –

حملت روسيا ما وصفته بـ(استكبار)التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية انتهاك تركيا لسيادة العراق.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في تصريح صحفي “لولا استكبار التحالف الدولي بقيادة واشنطن، لما تصرفت تركيا بهذا القدر من الفظاظة الصريحة في التعامل مع العراق، ولما أكدت (أن لديها خبراء في العراق أرسلت الدبابات لحمايتهم، وأنها تحترم سيادة العراق ) رغم مطالبات الحكومة العراقية المتكررة بسحب هذه الدبابات”.

وكانت الحكومة التركية قد أعلنت الأسبوع الماضي “أعادة انتشار قواتها في شمال العراق” دون الإشارة الواضحة لسحبها.

من جانبها نفت الحكومة العراقية اي انسحاب لهذه القوات ملوحة في الوقت نفسه الى الخيار العسكري بعد استنفاد كل الخيارات السلمية لكنها شدد على ضرورة التفاهم بين البلدين لتحقيق ذلك.

وينظر مجلس الأمن الدولي لطلب عراقي بإدانة هذا التوغل ومطالبة تركيا بسحب قواتها بشكل كامل وشامل.

يشار إلى أن” توتراً تشهده العلاقات بين روسيا وتركيا اثر إسقاط الطائرة الروسية الشهر الماضي على الحدود السورية – التركية .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here